فن وثقافة

علاء مرسي: وفاة علاء ولي الدين أكبر صدمة في حياتي

قال الفنان علاء مرسى، إن الفنان علاء ولي الدين كان من أقرب الفنانين إلى قلبه.

وتابع مرسي، خلال حلوله ضيفًا ببرنامج “واحد من الناس” مع الإعلامي عمرو الليثي على شاشة الحياة:وفاة علاء ولي الدين كانت أكبر صدمة في حياتي، لأنه الأقرب لي، وكانت له ذكريات كثيرة وجزء كبير من حياتي.

وأضاف: “كنت الصديق الدائم والملازم لعلاء، وعندما خاض تجربة حب كنت أعرفها، وكان يحزن من أي حد يتريق على حجمه، ولكننا تخطينا ذلك الأمر، وعلاء أعطاني 1000 جنيه وكانت سندا لي ودعم وكنا في حالة صدمة من وفاته، وأيضا هنيدي وأحمد آدم وأشرف عبد الباقي، وأنا صدمتي كانت في الهروب من الجميع، وأخشى الذهاب إلى المقابر لأني أرى علاء أمامى، وكان رحمة الله عليه مصدر نور وإشعاع لنا جميعا.

وعلى جانب آخر قال علاء مرسي: مشهد وفاة والدتي صعب جدا وانكسرت بالفعل بعد وفاتها، وأمي الله يرحمها كانت صديقتي وكنت أخشى أن أرد على التليفون ويقولوا لي إن أمك ماتت، وعملت 3 سرادقات عزاء في دسوق وفي بلدها وفي القاهرة، وكانت بتفرح بنجاحي في التمثيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.