أخر الأخبار الجانبيةعالم

البرلمان اللبناني يفشل في انتخاب رئيس جديد للبلاد.. للمرة الثانية

فشل مجلس النواب اللبناني (البرلمان) مجددًا في انتخاب رئيسٍ جديدٍ للبلاد، وذلك للمرة الثانية، ليتم تحديد الخميس المقبل، موعدًا جديدًا لعملية انتخاب الرئيس في لبنان.

 

وأعلن رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، اليوم الخميس 12 أكتوبر، إرجاء جلسة انتخاب رئيس الجمهورية إلى 20 من الشهر الجاري بسبب فقدان النصاب، وذلك نقلًا عن الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان.

 

ويُنتخب الرئيس في لبنان عن طريق الانتخاب الحر غير المباشر، فيقوم البرلمان بانتخابه، ولا يتم ذلك عبر الاقتراع الحر المباشر من الناخبين اللبنانين، الذين ينتخبون فقط نواب البرلمان، البالغ عددهم 120 نائبًا.

 

ويضم البرلمان اللبناني 34 نائبًا من الطائفة المارونية موزعين على 4 كتل نيابية إلى جانب عدد من المستقلين، حيث تأتي كتلة حزب القوات اللبنانية الذي يترأسه سمير جعجع كأكبر كتلة مسيحية وتضم الكتلة 19 نائبا (مارونيون وآخرون)، فيما تأتي تاليًا الكتلة النيابية للتيار الوطني الحر والتي تضم 18 نائبًا (مارونيون وغيرهم)، وهو الفريق السياسي لرئيس الجمهورية الحالي ميشال عون ويرأسه النائب جبران باسيل صهر الرئيس اللبناني.

 

كما تتواجد كتل صغيرة من بينها كتلة حزب الكتائب اللبنانية برئاسة النائب سامي الجميل (4 نواب) وكتلة تيار المردة (3 نواب) والذي يترأسه المرشح المحتمل للرئاسة سليمان فرنجية.

 

ورغم المرجعية الدينية الواحدة لهذه الكتل، إلا أنها لا تتفق على مرشح واحد تدعمه لرئاسة الجمهورية، بل تنتمي كتلتا القوات اللبنانية والكتائب إلى تيار 14 آذار المؤيد لحصر السلاح بيد الدولة حفاظا على سيادتها، بينما تنتمي كتلتا التيار الوطني الحر وتيار المردة لتيار 8 آذار المتحالف مع حزب الله.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.