تكنولوجيا واتصالات

إنتل تدعم تسريع الإبتكار لدى المطورين عن طريق برمجيات مفتوحة المصدر

كشفت شركة إنتل خلال اليوم الثاني من فعالية إنتل للابتكار عن جهودها واستثماراتها الهادفة إلى إرساء منظومة مفتوحة تحفز جهود الابتكار في مجالات عديدة بدءاً من دارات السيليكون والأنظمة والتطبيقات ووصولاً إلى جميع مستويات البرمجيات.

 

وتركز إنتل على مساعدة المطورين على تعزيز إنتاجيتهم وبلوغ أقصى إمكاناتهم لما فيه خير المجتمع كله، من خلال مجموعة كبيرة من المنصات والأدوات والحلول. وطرحت الشركة أدوات جديدة تدعم المطورين في مجالات الذكاء الاصطناعي والأمن والحوسبة الكمية، وكشفت عن أول عملاء مشروعها الجديد Amber لخدمات المصادقة.

 

وتعليقاً على هذا الاعلان، أكد جريج لافندر، الرئيس التنفيذي لشؤون التكنولوجيا في شركة إنتل قائلا: “نحقق تقدماً لافتاً في استراتيجية التركيز على البرمجيات من خلال تمكين منظومة مفتوحة المصدر تتيح لنا مواصلة جهود الابتكار الشامل. ونلتزم بدعم مجتمع المطورين عن طريق توفير أصول البرمجيات والأدوات المتنوعة والتي تتيح مزيداً من الفرص أمام الجميع من خلال جهود التعاون والابتكار المشترك”.

 

وأضاف لافندر خلال كلمته التي ألقاها في افتتاح فعالية إنتل للابتكار التي تركز على المطورين أن إنتل تلتزم بتوفير الابتكارات المفتوحة وخيارات الأدوات والحلول وتعزيز الثقة؛ بدءاً من واجهة oneAPI، وهي نموذج برمجة مفتوح وقائم على المعايير وشامل للقطاع يتيح للمطورين اختيار البنية الهندسية الأفضل لحل مشكلة محددة.

 

كما تدعم إنتل المطورين في سعيهم إلى تصميم حل جديد قائم على الذكاء الاصطناعي بطريقة سريعة وفعالة ومخصصة للقطاع، من خلال إطلاق ثلاث أدوات مرجعية جديدة قائمة على الذكاء الاصطناعي في مجال الرعاية الصحية، والتي تساعد على أتمتة الوثائق وتوقع الإصابة بالمرض والتشخيص الطبي بالتصوير الشعاعي. ويمكن للمطورين الوصول إليها عن طريق منصة GitHub إلى جانب مجموعات الأدوات الأربع التي تم إطلاقها في يوليو.

 

والجدير بالذكر أن إنتل عملت على دعم الابتكارات المستقبلية من خلال الجهود التعليمية والتعاون مع الأوساط الأكاديمية. وأعلنت الشركة اليوم عن إطلاق جائزة Intel®️ Rising Star Faculty Award، والتي تكرم المدرسين في بداية مسيراتهم المهنية ممن يقدمون أفكاراً مبتكرة تدعم جهود البحث أو التعليم في مجال الحوسبة وأشباه الموصلات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.