Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
شاهد.. تعليق هنا الزاهد بعد القبض على المتحرشين بها لفظيا أثناء قيادتها السيارة - فيديو.. متحدث الري يكشف الخلافات الفنية في سد النهضة مع الإثيوبيين - فيديو.. سامح شكري: مؤسسات الدولة ستظل ساهرة حتى انتهاء مفاوضات سد النهضة - بعد وفاتها بسرطان الثدي.. ما لا تعرفه عن كيلي بريستون زوجة جون ترافولتا - كيف تحول سيارتك التي لم يمضي عليها 20 عاما من بنزين الي غاز بالتقسيط علي 5 سنوات - الاتحاد الأوروبي: إرغام تركيا على احترام التزاماتها الدولية - وزير الخارجية: شغلنا الشاغل تسوية النزاع الليبي - فيديو.. معيط: حققنا فائض أولي 103 مليار دولار في العام الماضي - جمال نجم: جميع أنواع القروض قطاع عام أو خاص تخضع لمبادرة تأجيل الأقساط 6 أشهر - المركزي: العملاء غير المنتظمين يخضعوا لمبادرة تأجيل الأقساط 6 أشهر - المركزي: إلغاء رسوم نقاط البيع يشمل القطاع الخاص فقط دون العام - البورصجية تنشر رد المركزي علي إستفسارات البنوك في مبادرة تأجيل الإقساط 6 أشهر - البنك المركزي: التسهيلات بالعملة الإجنبية والعملاء غير المنتظمين والمنتجات الإسلامية تخضع - مشترياتك من souq.com بدون فوائد مع بطاقات بنك مصر الائتمانية - ماركات سيارات سوف تختفي بعد تطبيق قرار تخريد المركبات التي مضي عليها 20 سنة..تعرف عليها -

مصر

وزير الخارجية: إثيوبيا غير ملتزمة بالاتفاقيات وسنطرق جميع الأبواب لحل أزمة سد النهضة

وزير الخارجية: إثيوبيا غير ملتزمة بالاتفاقيات وسنطرق جميع الأبواب لحل أزمة سد النهضة
وزير الخارجية: إثيوبيا غير ملتزمة بالاتفاقيات وسنطرق جميع الأبواب لحل أزمة سد النهضة
طباعة
اسم الكاتب : رأفت كمال

قال سامح شكري وزير الخارجية أن مصر واجهت حملة غير مبررة من مزاعم غير حقيقة حول تمسكها باتفاقيات مع إثيوبيا قالوا إنها وقعت في عصر الاستعمار الإثيوبي مشيراً إلى عدم صحة تلك المزاعم.

وبين شكري خلال كلمته أمام جلسة مجلس الأمن لمناقشة أزمة سد النهضة أن أي اتفاقية وقعت مع إثيوبيا بما في ذلك الاتفاقية التي وقعت وتم التطرق فيها إلى عدم إلحاق المخاطر ببلدان المصب يجب أن تظل ملزمة داعياً البنك الدولي والأمم المتحدة للانضمام إلى مباحثات سد النهضة.

وأشار شكري إلى أن المباحثات توصلت إلى اتفاقية برعاية الولايات المتحدة في فبراير 2020 وقعت عليها مصر والسودان ولكن إثيوبيا رفضتها في الساعة الأخيرة رغم أن الاتفاقية كانت ترضي كافة الأطراف الثلاثة مشيراً إلى التزام مصر بطرق جميع الأبواب للوصول إلى حل للأزمة الحالية ومنها مجلس الأمن الذي يجب أن يقوم بدوره في حفظ الأمن والسلم في المنطقة.
 

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك